Digital Clock and Date

السبت، ديسمبر 31، 2011

تقنية التواجد عن بعد TelePresence

التواجد عن بعد TelePresence، والتي وفرت تجربة فيديو مصور تفاعلية وطبيعية لتوحي بتواجد الأشخاص في غرفة واحدة وإن كانوا على بعد أميال من بعضهم، هذه التقنية والتي انتشرت بشكل مذهل في الغرب يكررها البعض فهي قد حرمت مجموعة من الموظفين من الانتدابات والسفر ، خصوصا انها تربط الفرع الرئيسي بالفروع المنتشرة حول العالم بتكاليف زهيدة .
على الجانب الآخر ، أصبحت محبوبة المدراء والتنفيذيين ورجال الأعمال وكبار الموظفين وغيرهم حتى في القطاع العام حيث يسهل الوصول الى الشخص المعني في أي فرع وفي أي وقت ومناقشته وجها لوجه في كل القضايا المطروحة أمام الشركة ، إلا أن ما بدأ كوسيلة تهدف إلى توفير نفقات السفر والاستغلال الأمثل لوقت العمل في الشركات الكبرى، تطور لاحقاً ليتحول إلى وسيلة لتسريع زمن التسويق والتوسع في الوصول إلى الخبراء وتغيير طريقة إدارة الشركات لأعمالها.
واليوم، يأتي هذا التطور ليسلط الضوء على دور هذه التقنية في توفير تجربة التعاون لشريحة أوسع من الأفراد والشركات حول العالم ، كما تهدف أيضاً إلى التوسع في نطاق المستخدمين الذين يمكنهم مشاركة تجاربهم شخصيا مع الزملاء والعملاء والمزودين.
عادة ما تحتاج الشركات الصغيرة إلى حلول تكنولوجية لا تتطلب رأس مال كبير، ويمكن تركيبها وإدارتها دون الحاجة إلى قدر كبير من الإشراف المعلوماتي. ولتلبية هذه الاحتياجات، تم طرح حلول TelePresence للشركات الصغيرة والمتوسطة. ومن خلال هذه الحلول، يمكن للعملاء شراء أو استئجار مجموعة مختارة من الأجهزة الشخصية والأجهزة متعددة الأغراض، وربط هذه الأجهزة بخدمة تتم استضافتها بشكل مستقل تدعى "Cisco Callway"، وهي جزء من سحابة التعاون المتوفرة وتساهم هذه الخدمة في تقليل مستوى التعقيد وخفض تكاليف تكنولوجيا التواجد عن بعد، وهو ما كان يمثل عقبة تمنع الشركات الصغيرة في السابق من تبني هذه التكنولوجيا.
وتبدأ رسوم الاشتراك بهذه الخدمة من 99 دولاراً أمريكياً شهرياً، شاملة مكالمات غير محدودة إلى أي نقطة TelePresence أو أي جهاز معياري لاتصال الفيديو من طرف مستقل عبر الإنترنت. كما تتوفر إمكانية الربط بين أطراف متعددة تصل إلى 12 مشاركا في المكالمة بالإضافة إلى البنية التحتية التي توفرها في الموقع لتتمكن من توفير حلول هذه التكنولوجيا بشكل متكامل للشركات على اختلاف أحجامها.
تتوسع مجموعة الأجهزة التي نستخدمها في غرف الاجتماعات والمكاتب وغيرها، وفي الوقت نفسه تسعى إلى دمج حلول هذه التكنولوجيا ضمن بنية حلول التعاون والفيديو.
ومن ذلك تطبيق Jabber Video for TelePresence هو تطبيق برمجي لاتصال الفيديو فائق الوضوح، مصمم ليتيح دعوة المشاركين في المكالمة بسرعة وسهولة للانضمام إلى المكالمات من أجهزة الكمبيوتر المكتبية أو المحمولة أو اللوحية. حيث يمكن لأحد مستخدمين ببساطة التوجه إلى موقع إلكتروني متاح عالميا وإرسال دعوة تصل إلى الزملاء أو العملاء أو المزودين المتنقلين، ليتمكنوا من المشاركة سريعا في المكالمة ، اما تقنية TelePresence MX300 فهو نظام متعدد الأغراض يتم تركيبه في غرفة وهو مصمم لتسهيل الاستخدام وخفض التكاليف، وتعزيز دمجها ضمن أنشطة وأعمال العملاء ، ويمكن تركيب النظام في فترة لا تتجاوز 15 دقيقة، مما يحول أي غرفة اجتماعات في شركة صغيرة أو متوسطة إلى غرفة لفريق يصل إلى 9 أشخاص ويوفر النظام فيديو عالي الجودة بمعدل 30 إطاراً في الثانية ودقة 1080 بيكسل .
كما توفر هذه التقنية إمكانيات جديدة لاتصالات الفيديو تساهم في توسيع شريحة الجمهور المتلقي لمواد الفيديو بحيث تتيح التقاط الفيديو من أي جهاز ضمن شبكتهم ثم مشاركة هذا المحتوى مع أي مستخدم على أي جهاز.