Digital Clock and Date

الجمعة، ديسمبر 30، 2011

تطوير جهاز دقيق يحاكى وظيفة قرنية العين

فى قفزة علمية رائدة قد تعيد النور لأعين الكثيرين من فاقدى البصر، نجح فريق من العلماء الأمريكيين فى تطوير جهاز دقيق يحاكى وظيفة قرنية العين ستمكن فى غضون العشر سنوات القادمة الكثيرين من المكفوفين من إستعادة أبصارهم، خاصة من بين الأشخاص الذين فقدوه متأثرين بإصابتهم بأمراض .
وأوضحت "شيلا نيربرج"أستاذة المخ والأعصاب بجامعة "سان ديجو" الأمريكية أن الجهاز الدقيق المطور يحاكى وظيفة الدورة الأمامية لقرنية العين التى قد تتعرض للتلف، خاصة عند الإصابة بأمراض لتتمكن من ألتقاط صور وإرسالها للمخ لترجمتها.
وقد أستطاع الجهاز الدقيق من خلال التجارب الأولية التى أجريت على فئران التجارب حتى الآن، من تمكينهم من إستعادة إبصارهم فى الوقت الذى يأمل فيه العلماء من إمكانية تجربة الجهازالجديد على الانسان فى غضون العشر سنوات القادمة .
وكانت الأبحاث قد عكفت على دراسة آلية إستخدام المخ للصور المنقولة له ونشاط الدائرة الكهربائية لتمكين المريض من إستعادة الرؤية