Digital Clock and Date

الأحد، يونيو 26، 2011

الغذاء و صحة العظام

يؤثر النظام الغذائي وأسلوب الحياة إلى حدّ بعيد في صحة العظام لدى الأطفال في المستقبل، بينما تصبح التمارين هي الحاسمة عند التقدم في العمر.
الطفولة:
تعد الطفولة مرحلة حاسمة في صحة الهيكل العظمي، فالعظام في هذه المرحلة تنمو بوتيرة أسرع، والكالسيوم الموجود في الغذاء هو ما تحتاج اليه العظام لتنمو بكثافة.والكالسيوم موجود بشكل أساسي في الحليب ومشتقاته, وفي الحبوب الكاملة، والخضراوات الورقية الخضراء. ويحتاج الأطفال بين عمر السنة وثلاث سنوات 300 ميلغرام من الكالسيوم يومياً، أما الأطفال بين عمر أربعة و10 أعوام فهم بحاجة إلى 550 ميلغراماً من الكالسيوم يومياً.
وفي هذه المرحلة يجب أن يحصل الطفل على كمية كافية من الفيتامينD ، فبدونه لن تمتص العظام الكالسيوم بشكل كافٍ مهما زادت نسبة استهلاكه.
المراهقة:
وفيما يتوقف نمو العظام عند عمر العشرين، فإنها تستمر بزيادة كثافتها، لذا يحتاج الشباب في سن المراهقة إلى 1000 ميلغرام من الكالسيوم يومياً، والبنات إلى 800 ميلجرام.
ويجب أن يتنبه الأهل إلى كمية مشروبات الصودا التي يستهلكها المراهقون لأن الجسد يبطل مفعول الأسيد الذي يدخل الدم بواسطة الكالسيوم المنتَزَع من العظام.
العشرينيات:
وفي العشرينيات يحتاج البالغون 700 ميلغرام من الكالسيوم يومياً, وهذه الحاجة تبقى ذاتها مدى الحياة، وتستمر العظام في النمو إلى أن تتحدد كثافة العظام الأخيرة في العقد الثالث من عمر الإنسان.
وفي هذه المرحلة يُستحسن الابتعاد عن الأطعمة المالحة، فهي تمتص الكالسيوم من العظام، ويجب الحرص على النوم جيداً لأن حرمان الجسد من النوم الكافي يعرضه لارتفاع حدّة تقلص العظام عند التقدم في العمر.
الثلاثينيات:
أما في العقد الرابع من عمر الإنسان فتبدأ العظام بخسارة كثافتها بوتيرة ثابتة، وفي هذه الحقبة يجب الانتباه إلى كمية الكافيين المستهلكة يومياً، لأن الإفراط في شرب القهوة يقلل كثافة العظام.
الأربعينيات:
وفي الأربعينيات تنخفض كمية الطاقة التي يحرقها الجسد 7%، ويبدأ تقلّص العظام رسمياً في هذه المرحلة التي من الضروري الحفاظ خلالها على وزن صحي حيث ترفع زيادة الوزن من هشاشة الركبة إلى 40%.
الخمسينيات:وفي العقد السادس يخسر الجسد 25% من قدرته على امتصاص المعادن, وفي هذه المرحلة يلعب البروتين دوراً مهماً في نمو الأنسجة وإصلاحها، إضافة إلى ضرورة القيام بالتمارين للحفاظ على العظام والعضلات.