Digital Clock and Date

الأحد، يونيو 12، 2011

طريقة للحد من إنتقال الفيروسات بين المجموعات البريديه

جميع الفيروسات بأنواعها وأشكالها هي عبارة عن برامج حالها حال أي برنامج نزيه وذو منفعة أو حاجة أو استخدام بطريقة ما أو بأخرى إلخ...! إلا أن الفيروسات هدفها كبرامج تخريبي أو تدميري أو تجسسي إلخ...! وكلاهما كبرامج قائمان على النظرية الحاسوبية والقائمة على العدين صفر وواحد من الناحية التقنية الحاسوبية مما يعني ذلك العمل كبرامج من الناحية الحاسوبية سيان؟! والوضع الافتراضي الحاسوبي الصحيح هو معاملة ملفات الدتا Data كتخزين أو برامج أو كتسمية ملفات أو كقوائم أو غيره أبجدياً، وأبجدياً في علم الحاسوب لا يقصد به أبجديا كأحرف وحسب .. وإنما يشمل ذلك علامات الترقيم والعلامات الأخرى من رموز وغيرها والموجودة جميعاً على الكي بورد المستخدم من خلال أجهزة الحاسوب وكما أن الترتيب الأبجدي متعلق كذلك في اللغة/اللغات المستخدمة عالمياً أو دولياً .. فعلى سبيل المثال لو قمنا بفتح مجلد ووضعنا به خليط من اللغات كتسمية ملفات .. سنجد ما هو باللغة الإنجليزية أخذ الترتيب الأول ويلية ترتيبا اللغة/اللغات الأخرى .. وكذلك هو الحال لكل لغة على حد السواء، فسنجد أن الترتيب في المجلد باللغة الإنجليزية أخذ الترتيب الأول بدءً من الأرقام وعلامات التنقيط والاستفهام والتعجب أو الرموز ويليه متدرجاً بالأحرف بدءً من الحرف A إلى آخر حرف باللغة الإنجليزية ترتيباً أبجدياً وهكذا .. وكذلك هو الحال بحيث يتبعه ما هو باللغات الأخرى مع مراعاة بعض العلامات المشتركة باللغتين ترتيباً مشتركاً مثل علامة التعجب ! والنقطة . فهما من الأحرف أو العلامات أو الرموز المشتركة، لذلك فأنا كنت أعني ما أقول عندما ذكرت بأن"نضع في خانة الإسم علامة التعجب "!" وهي الأفضل إختياراً"لأنها من العلامات والرموز المشتركة في معظم اللغات المستخدمة في العالم بأسره إن لم يكن في جميعها ولأنها ستأخذ دوما الترتيب الأول أبجدياً وعلى رأس القائمة البريدية أو حتى كتسمية أي ملف أو حتى القوائم؟! وإن كنا نرى الملفات بالعين المجردة في أي مجلد قد تم ترتيبها بشكل عشوائي فهذا من ناحية ما هو قد تم اختيارة من قائمة الترتيب بناءً على رغبة المستخدم من ناحية اختيار: حجم الملف أو تاريخ الإضافة للمجلد أو غيره من اختيارات وسبل أخرى متاحة للمستخدم .. إلا أن الحاسوب عند البحث أو "المسح التصفحي - Scan"، فالحاسوب يبحث من الناحية التقنية الحاسوبية أبجدياً ولا يمكن أو يعقل بأن يبحث عشوائياً لأن في البحث العشوائي قد يترك من وراءه ملفات دون التفقد أو المرور عليها جميعاً وبهذا فهو أصبح حاله حال البشر؟ أي وعلى سبيل المثال لو طلبنا منكم إحصاء طلبة صف يتكون من 1000 طالب وطالبة عشوائيا فما هي النتائج المرجوة من هذا الإحصاء العشوائي؟ وكذلك هو الحال كحاسوب؟! وكلما ازداد العدد وكبر أو كثر كلما كانت النتائج سلبية وغير مجدية بينما الحال مختلف لو تم على أصول علمية ثابتة أو راسخة كالإحصاء الأبجدي والمستخدم في أنظمة تشغيل الحاسوب "الويندوز". كما أرجو أن أوضح للأخت هدى معلومة تصحيحية بسيطة .. فالطريقة التي ذكرتها هي ليست للتخلص من الفايروسات وإنما هي طريقة للحد من انتشار ونقل العدوى لأجهزة أخرى عبر الإنترنت في حالة إصابة حاسوبك لا قدر الله بهذا النوع من الفيروسات؟ والطريقة التي ذكرتها هي طريقة وهمية لخدعة هذا الفيروس بأن قائمة العناويين البريدية لدينا قد إنتهت .. وهذا بالطبع عندما يكون الجهاز قد أصيب بهذا النوع من الفيروسات؟ وأكبر دليل على صحة هذه الطريقة هو عندما أصيب حاسوبي مؤخراً بهذا الفيروس .. فلم ينتقل/ينتشر هذا الفيروس من خلال قائمتي البريدية والتي فيها ما يزيد عن 100 عنوان بريدي .. ومن بينهم العنوان البريدي للأخ عدنان وكذلك لأي من الأقارب والأصدقاء ممن هم على قائمتي البريدية إلخ...! علماً بأن الفيروس قد أصاب حاسوبي من خلال رسالة قد تلقيتها من أخي "شقيقي" والذي خدع به هو كما خدعت به أنا حيث قد وصله من أحد زملائه في العمل وهنا تكمن خدعة هذا الفيروس، ألا وهو بأن يقوم بإرسال نفسه للآخرين من خلال القائمة البريدية الخاصة بك وأثناء تصفحك للبريد؟ وذلك بالطبع بعد أن تتم إصابة الحاسوب ذاته بالفيروس من خلال الضغط على الرابط الفيروسي؟؟!! أما فيما يخص بالجزئية والتي قد تفضلت بذكرها "من الممكن ان تقوم بعملها وتصيب بقيه العناوين وتنتقل لها من خلال اختيارها لعناوين عشوائيه من القائمه البريدية" فهذا محتمل أو ممكن ولكنه نادر جداً جداً حدوثه وأستبعده تماماً 100%. وما هو الحل في مثل هذه الحاله؟"، فأنا لا أجد أي ضرر من استخدام هذه الطريقة والتي ذكرتها كإجراء وقائي من الحد لانتقال الفيروس لحواسيب أخرى في حالة الإصابة بهذا النوع من الفيروسات. وعلى الأقل سوف تحمي أجهزة حواسيب غيرك من مثل هذه الإصابات الفيروسية؟

هل ستنفع طريقتك في اضافه عنوان بريدي جديد يبدا ب رمز معين؟" فالجواب علامة التعجب ! بحد ذاتها هي أفضل رمز .. ودوما تأخذ الترتيب الأول أبجدياً كترتيب وسيكون على رأس القائمة البريدية لديك وبشكل مستمر؟!