Digital Clock and Date

الثلاثاء، يوليو 26، 2011

طبق الشوربة

طبق الشوربة من أساسيات المائدة الرمضانية، والهدف منه هو توفير المعادن الضرورية للجسم وترويته بعد ساعات الصيام الطويلة. ولكن طرق إعداد الشوربة يمكن أن تخلّ بالهدف من طبق الشوربة، وتجعله عبئاً على الجسم بدلاً من ان يكون عوناً له. وليصبح طبق الشوربة خفيفاً ومغذياً ولذيذاً يجب وضع النقاط التالية في الحسبان:
- لا تضيفوا اللحوم او مرق اللحوم إلى الشوربة خاصة إذا كان في وجبة الافطار والعشاء لحوم (وهذا هو الغالب، ففي السمبوسة لحم، وفي الطبق الرئيسي لحم... الخ) لأن إضافة اللحم تجعل الشوربة عسيرة الهضم. وبعض الناس يضيفون اللحم لتحسين الطعم، أو يضيفون مكعبات مرق اللحم أو الدجاج أو ما يسمى بالماجي الأبيض (وهو أحادي جلوتومات الصوديوم المنهي عنه لتأثيره السيء على الصحة) كوسائل لجعل الشوربة لذيذة، ولكن يمكن إضافة النكهة والطعم باستخدام البهارات (على أن تضاف قبل التقديم مباشرة حتى تحتفظ بخصائصها التغذوية) أو إضافة عصير الليمون أو الأعشاب العطريّة كالكسبرة الخضراء أو الريحان أو الشبت... الخ.
- حضروا الشوربة بالخضروات بدلاً من الحبوب، وهناك أكثر من سبب لذلك، فالخضروات أسهل هضماً، وعادة ما يكون ضمن وجبة الإفطار حبوب أخرى (كالأرز او المكرونة أو الخبز أو عجينة السمبوسة... الخ). كما أن أغلب الخضروات تعزز قلوية الدم بينما تزيد الحبوب من حامضية الدم (كل الحبوب، ما عدا الدخن حامضية). وقد تكون هذه النقطة الأخيرة هي سبب التعديل الذي جرى هذا العام على الهرم الغذائي، الذي توصي منظمة الصحة العالمية وأغلب الجهات الرسمية للتغذية باتباع تعليماته، فالهرم الجديد غير من توصياته السابقة بالاكثار من الحبوب إلى التقليل منها في الوجبة. وهناك طرق عديدة لتحضير شوربة خضار لذيذة يقبل عليها حتى الأطفال، فتقطيع الخضار (جزر، بطاطس، كوسا، قرع، فلفل بارد، بصل... الخ) إلى قطع كبيرة ووضعها مع ملح وبهارات في ماء سلق حتى تلين، ثم طحن المكونات في الخلاط تعطي شوربة لذيذة ومغذية. كما يمكن تحوير وصفات الشوربة التي تتطلب حبوباً باستخدام الخضروات أو الحبوب القلوية التي لا تحتوي على دبقين (جلوتين يسبب حساسية القمح)، فيمكن استبدال دقيق القمح العادي بدقيق الأرز الكامل (أرز بقشره مطحون) لتحضير شوربة الفطر. ويمكن تحضير شوربة الحَب باستخدام الدخن المجروش أو الأرز الكامل المجروش بدلاً من حب القمح الكامل. ويمكن تحضير شوربة البصل بدون إضافة الخبز وتكثيف الشوربة بملعقة أو اثنتين من دقيق الأرز الكامل.
- يمكنكم استخدام اللحم والحبوب في الشوربة إذا كانت الشوربة هي الطبق الرئيسي الوحيد في الوجبة.