Digital Clock and Date

الثلاثاء، مايو 24، 2011

رسوم الأطفال أداة جيده لفهم نفسية الطفل

تعتبر رسوم الأطفال أداة جيده لفهم نفسية الطفل ومشاعره واتجاهاته ودوافعه وتصوره لنفسه وللآخرين واذا كان الراشد يستخدم الكلام كلغة أولى يستطيع التعبير من خلآلها ،فإن الطفل لا يستطيع أن يطوع الكلمات وفق مقصده ومايكتنفه من أحاسيس ومشاعر
ورغبات واحباطات ومن ثم لابد من مدخل آخر لإقامة الحوار وتحقيق التواصل مع الطفل من خلال لغة بديله يفصح من خلالها الطفل بأسمى التعبيرات البلاغيه التي تنبع من أعماقه ألا وهي لغة الرســــم
رسم الطفل لشكل الإنســان
عادة تدل الرسوم الضخمة لشكل الإنسان على العدوانية والأطفال سيؤوا التوافق يميلون إلى رسم شكل إنساني مبالغ فيه
عادة يقال عن الرسوم الضئيلة لشكل الإنسان أنها تدل على مشاعرالنقص وعدم الكفاءة وانخفاض تقدير الذات والقلق والجبن والخجل والانقباض والميول الاكتئابية والاعتمادية والطفل الانطوائي يرسم الشكل الإنساني صغير جدا وغالبا ما يهمل ملامح الوجه وتفاصيله
إذا بالغ الطفل في تكبير حجم الرأس فهذا يدل على تضخم الأنا لديه
أما الأطفال المتوافقين نفسيا فانهم يرسمون الرأس بشكل ملائم للجســم
الأطفال كثيري الحديث أو العدوانيين يرسمون فم كبير جدا بأسنان ذات حجم كبير كما لو كانوا على استعداد دائم للقطع والالتهام والأطفال المتوافقين نفسيا يميلون غالبا إلى رسم حجم الفم مناسبا
الأطفال المضطربين الذين يشعرون بأنهم مراقبون أو متحكم فهم كثيرا مايرسمون عيونا كبيــــرة ذات نظرة متشككة نافذة اما الذين يميلون الى رسم العين على شكل دوائر صغيره فهذا يدل على الاعتمادية وضحالة الانفعال ،،، وكذلك يكون حذف الطفل لعيون الشكل الإنساني دليلاً على عدم الرغبة في الاختلاط بالآخريــــن
بطبيعة الحال الأطفال المتوافقين ذاتيا يرسمون الأنف مناسبا للجسم والتأكيد على فتحتي الأنف وتكبيرها يدل على العــدوان
الطفل الذي يرسم عنق مبالغ في الطول يعني انه هناك مصاعب في الوصول إلى تحقيق رغباته المطلوب إشباعها ومن الأطفال الذين يعانون كذلك من يقوم بحذف العنق نهائياتدل الأيدي الممتدة للخارج على رغبة في الاتصال بالبيئة أو الأشخاص الآخرين أو رغبه في المساعدة والتفاعل.فالأيدي الكبيرة توجد في رسومات الأطفال الذين يسرقون والأيدي الصغيرة تدل على المشاعر المرتبطة بعدم الأمن وقلة الحيلة.كذلك الطفل العاجز والمنطوي ربما ينسى أن يرسم الأيدي باستمرار