Digital Clock and Date

الأربعاء، نوفمبر 23، 2011

التقنيات الخاصة بالمكفوفين لإستخدام برايل


1- أجهزة أو برامج لإدخال المعلومات إلى الحاسب.
2 -أجهزة أو برمجيات لإخراج المعلومات من الحاسب .
وكان من توصيات المؤتمر تبني نظام بريل الأمريكي للحاسب في كتابة عناوين المواقع على شبكة الإنترنت والعناوين الإلكترونية في المجلات العربية التي تطبع بطريقة بريل إلى أن يتم تبني مشروع نظام عربي ويصبح في الإمكان استخدام اللغة العربية في مجال الحاسوب وتقنية المعلومات
أهمية الوسائل التعليمية التقنية أو التكنولوجية :
1- أن الوسائل التعليمية التكنولوجية المستخدمة مثل النماذج التعليمية الملموسة تقدم خبرات متنوعة للكفيف يأخذ منه كل طالب ما يحقق رغباته ويثير اهتمامه وكلما كانت هذه الخبرات التعليمية أقرب إلى الواقعية أصبح لها معنى ملموس عند هذه الفئة .
2- أن الوسائل التعليمية تجعل الكفيف أكثر تقبلا واستعدادا للمناهج الدراسية مثل الإستعانة بالمجلات الصوتية .
وللتقنية أدوار متعددة ومتنوعة منها :
1- أنها تعد مصدرا للأفكار أو موضوعات المناقشة كما تساعد على زيادة الإهتمام وإبراز الدافعية.
2- يمكن رجوع الكفيف لها في توفير نوع من الألفة مع محتواها .
3- تقوم مقام مستودع للمعلومات وبديل للذاكرة لأنها قادرة على الإسهام في العملية التربوية ولذا إهتم المسؤلون في التعليم بإدخالها في المقررات الشرعية .
4- أن التطورات التكنولوجية وما يرافقها من مبتكرات قد إزدادت سرعة نموها في السنوات الأخيرة وقد جنى المستعملون لكتابة بريل ثمارا من هذه التطورات التكنولوجية بأشكالا متعددة منها : أنظمة إنتاج بريل بواسطة الحاسب الآلي
–أجهزة العرض الألكترو ميكانيكية لكتابة بريل
—أجهزة تسجيل لا ورقي لكتابة بريل .
إن تكلفة إنتاج بريل لم تنخفض بشكل محسوس وقد زادت في بعض الحالات نتيجة إدخال إنتاج بريل المتحكم بها بأجهزة الحاسب الآلي فهذه التقنية المتقدمة تقدم آفاقا جديدة وواسعة للمكفوفين .
ويتوقف استعمال الكفيف لوسيلة تعليمية دون غيرها على مدى مناسبتها لدرجة الإعاقة ونوع المادة العلمية .
أدوات الكتابة ببريل:
الكتابة باللوح والقلم : يتم وضع ورقة مقواه أو بلاستيك داخل لوح وتثبت برؤوس الدبابيس المحيطة بهذا اللوح إن كان من البلاستيك دون استخدام مسطرة أو وضع الورقة على اللوح ان كان من الخشب وتثبت بالمشبك الثابت أعلى اللوح , وتعد هذه الطريقة عملية مرهقة وشاقة لإنها تحتاج إلى جهد وسلامة الأصابع من التشققات أو الجروح ولكن على الكفيف أن يتقنها وتتم الكتابة من اليمين الى اليسار وعند القراءة تقلب الورقة لتظهر نقاط بريل البارزة وتتم القراءة من اليسار الى اليمين.
مسطرة الجيب:
هي مسطرة معدنية أو بلاستيكية تتكون من سطرين أو أربع أسطر أو سطر واحد من الخلايا يضعها الكفيف في الجيب مع قلم بريل لتدوين أرقام الهواتف أو كتابة الملاحظات السريعة في أي موقف فهي تمثل نوتة ملاحظات شخصية.
لوحة المكعبات الفرنسية لتدريس الرياضيات :
تستخدم في كافة المراحل الدراسية لحل المسائل الرياضية واللوحة بلاستيكية مستطيلة تحتوي على عشرين سطرا ويوجد في كل سسطر 15 مربع كل مربع مخصص لوضع مكعبة واحدة بحجم المكعب المستخدم في لعبة الطاولة , والطالب الذي يستخدم هذه اللوحة يحتاج الى عدد من المكعبات لا يقل عن 40 مكعب وهي تستخدم كبديل للهامش الذي يستخدمه الطالب المبصر قبل كتابة المسألة وحلها في الورقة الرئيسية أو الدفتر وبعد التأكد من حل المسألة على اللوحة يقوم الطالب الكفيف بنقلها إلى الورقة لذا تعد ضرورية عند حل الواجبات ومذاكرة دروس الرياضيات .
مسطرة بريل للرياضيات:
طولها 20 سنتيمتر وعليها نقاط بارزة تشير إلى علامات القياس وهي أداة رئيسية ضمن الأدوات الهندسية .
صندوق الهندسة :
صندوق خشبي يحتوي على الأدوات الهندسية كاملة التي تستخدم في رسم الأشكال الهندسية كالدوائر والمثلثات والمربعات .
اللوحات الممغنطة:
هي عبارة عن مجموعة من الدوائر والمستطيلات والمربعات وغيرها من الأشكال الهندسية المختلفة وتستخدم لتعريف الكفيف عليها ورسمها مستخدما صندوق الهندسة وهي تثبت على الفلين.
أدوات مادة العلوم :
ويستخدم الطلاب العديد من الوسائل مثل التي يستخدمها الطلاب المبصرين ولكن يتم إضافة نقاط للوسيلة حتى يستطيع الطالب تلمسها أو إضافة الصوت لبعض الأدوات.
الدراسات الإجتماعية :
فهناك الخرائط الجغرافية السياسية والتاريخية التي تحدد حدود الدول في فترة زمنية معينة وذلك بالطريقة البارزة كما أن هناك الكرة الأرضية البارزة.
الوسائل الإلكترونية الحديثة:
بدأت بظهور حرف بريل الإلكتروني وهو عبارة عن شكل حرف بريل لكنه متحرك إلكتروني وبهذا الحرف تستطيع تشكيل أي رمز من رموز بريل التي تقابل الحروف الأبجدية كما ظهرت الأشرطة الإلكترونية وهي عبارة عن مجموعة من حروف بريل الإلكترونية متصلة إلكترونيا على شكل سطر بريل إلكتروني متحرك وظهرت عدة أنواع من أسطر بريل منها ما هو مكون من 18 حرف أو 20 حرف إلى 80 حرفا وبهذه التقنية أصبح من السهل تشكيل الكلمات والجمل على نفس السطر دون الحاجة إلى كتب ومجلدات ضخمة كما يستطيع حمل عشرات الكتب داخل ذاكرة شريط بريل ثم تصفحها وقراءتها ولكن هذا لم يشبع حاجة الكفيف فلغة بريل كان لها الفضل في فتح مجال العلم للمكفوفين.
البرامج المخصصة للمكفوفين :
برامج تقوم بارسال المعلومات من شاشة الحاسب إلى شريط بريل الإلكتروني فكل ما يظهر على الشاشة للمبصر يقوم البرنامج بإرساله إلى الشريط الإلكتروني عدا الصور وبذلك يقوم البرنامج بعمليتين :الاولى تحويل الحرف المبصر إلى بريل والثانية : إرساله إلى الشريط الإلكتروني وهو يمثل الشاشة لدى الكفيف عوضا عن الشاشة التي يستعملها المبصر ومن ثم يستطيع الكفيف الكتابة والقراءة وبهذا يتكمن الكفيف من استخدام كافة البرامج التي يستخدمها المبصر من أنظمة تشغيل وبرامج تحرير النصوص والجداول الحسابية والإنترنت والبريد الإلكتروني وكذلك قراءة الأقراص الممغنطة التي تحمل آلاف من الكتب في شتى علوم المعارف التي كانت من المستحيل أن تتوفر للكفيف على الورق ويستطيع الكفيف تعلم الحاسب الآلي واستخدامه دون الحاجة إلى شخص يعرف طريقة بريل فهو يستطيع التعامل مع لغة المبصرين والكتابة بها كما أن الشخص المبصر يستطيع أن يكتب لهم دون الحاجة لمعرفة طريقة بريل.