Digital Clock and Date

الجمعة، يناير 27، 2012

الإستروجين و زيادة الوزن

يزيد الوزن بشكل كبير في المنطقة السفلية من الجسم لدى بعض الأشخاص، ويرجع عادة أسباب ذلك إلى زيادة نسبة هرمون الاستروجين في الجسم، فعندما يزيد نسبة الاستروجين عن البروجسترون تتجمع الدهون في منطقة البطن والأرداف والفخذين، ويمكن معرفة نسبة هذه الهرمونات عن طريق الفحوصات المخبرية.
ولعلاج حالة زيادة نسبة الاستروجين في الجسم يمكن اتباع بعض الانظمة الغذائية حيث يجب تقليل تناول اللحوم ومنتجات الألبان كاملة الدسم مع أهمية تناول كميات أكثر من السمك والبذور، مع الحرص على عدم تناول المنتجات الحيوانية أو النباتات غير العضوية، حيث إن بعضها يكون غنيا بالهرمونات والمواد الكيميائية الشبيهة بالهرمونات، حيث تعمل بعض مبيدات الآفات والأعشاب الضارة عمل الاستروجين في الجسم.
يتمثل النظام الغذائي أيضا في الامتناع عن جميع المنبهات كالقهوة والمشروبات والوجبات السكرية الخفيفة والدهون المشبعة، مع تناول كميات أقل من الطعام وعلى فترات متباعدة والتركيز على الشوفان والأرز البني البسمتي والتفاح والكمثرى وغيرها من الفواكه التي تحتوي على الكربوهيدرات بطيئة الإفراز، مع أهمية المزج دائما بين الكربوهيدرات والبروتين، مثل تناول الأرز البني مع العدس والبروكلي و تناول والبروتين عالي الجودة مثل الدجاج والسمك الخالي من المواد الكيميائية والهرمونات ، حيث تمنح الأسماك والبذور للجسم الدهون الأساسية المفيدة التي تساعد على توازن الهرمونات، وترجع أهمية البقول إلى أنها تساعد على تقليل نسبة الاستروجين في الجسم، و يفيد كذلك تناول بذور اليقطين واللوز، مع ضرورة شرب المياه طوال اليوم بحيث لا يقل معدل المياه المستهلكة عن لتر ونصف يوميا.