Digital Clock and Date

الخميس، مايو 16، 2013

التسوق الإلكترونى الآمن

 عند قيامك بالتسوق عبر الإنترنت - لتقليل نسبة المخاطرة التى قد تكون عرضة لها. قبل قيامك بالضغط على زر الموافقة أو إعطاء بيانات بطاقتك الائتمانية، عليك أن تسأل نفسك عدة أسئلة هامة ستشاعدك على اتخاذ القرار الصائب. أما إذا لم تستطع الإجابة على هذه الأسئلة، فسيكون من الأفضل لك حينها أن تختار مكاناً آخر للتسوق.
1. من الذى أتعامل معه؟
قبل شرائك لأية منتج من خلال الإنترنت، تأكد من صحة البائع أو الشركة التى تنوى الشراء منها، إذ تقوم الشركات ذات الصيت بتقديم بيانات الاتصال بها كالعنوان الشركة والبلد الذى تقع فيه وأرقام الهاتف والفاكس. وتعد هذه البيانات ذات أهمية كبيرة للمستهلكين الذين قد يحتاجونها للاتصال بالشركة إذا حدث أي خطأ فى عملية الشراء.
وفى حال كانت الشركة مصريه يتوجب عليك البحث عن رقم تسجيل الشركة، كما يمكنمك التحقق من البيانات والتفاصيل المتعلقة بشركة متواجدة فى قطر من خلال الاتصال المباشر بها أو زيارة المتجر أو المحل التجارى الخاص بها.
أما عن التجار أو الشركات التى تتواجد خارج قطر، فعليك أن تقوم بالآتى:
التأكد من الشروط والأحكام المنشورة على موقع الشركة
تأكد من سُمعة التاجر أو الشركة من خلال قراءة تعليقات العملاء السابقين على الموقع أو من خلال البحث عما تقوله المواقع الأخرى عن الشركة من خلال استخدام اسم الشركة للبحث على الإنترنت
اعمل على التحقق من وجود أية شروط أو أحكام إضافية تتعلق برد المنتج إلى الشركة أو استرداد المبلغ المدفوع أو حل النزاعات مع الشركة أو التاجر.
2. هل أعرف ما الذى سأقدم على شرائه؟
تحقق من أن المنتجات أو الخدمات الموصوفة أو المقدمة فى هيئة صور على الموقع هى المنتجات أو الخدمات التى تريدها وإلا فقد تجد ما اشتريت مخالف لتوقعاتك. ويتوجب عليك التأكد عما إذا كانت المنتجات أو الخدمات التى تود شرائها جديدة أم مستعملة؟ كما يجب عليك التحقق من المواصفات التقنية ، فعلى سبيل المثال: هل سيعمل مع محول خافض للتغذية 220 Vac أم ستحتاح إلى محول أو مزود للطاقة؟ هل ستعمل اسطوانة الدى فى دى مع كود المنطقة 2؟ وإذا كنت تنوى تحديث جهازك بنسخة أحدث من أحد برامج الكمبيوتر، هل ستتمكن من استعادة النسخة الأقدم إذا شئت؟
إذا كان لديك أية شكوك، يتوجب عليك أن تتأكد من المواصفات الخاصة بالمنتج أو الخدمة من خلال الاتصال بالشركة. وينطبق ذلك أيضاً على البرامج أو التطبيقات التى يتم تحميلها وتنزيلها على الهاتف المحمول أو الأجهزة الأخرى المتصلة بالإنترنت. وينصح بالتأكد من إمكانية إزالة هذه البرامج دون أن يؤثر ذلك على الخدمة أو دون أن تضطر لدفع مبلغ من المال.
عن أسواق الإنترنت
سوق الإنترنت هو عبارة عن سوق إلكترونى أو مواقع تجارية تجمع البائع والمشترى على موقع إلكترونى يتعاملان من خلاله. عليك أن تتأكد من طريقة عمل أسواق الإنترنت، واقرأ الأحكام والشروط - قبل اشتراكك - وخاصة تلك المكتوبة بخط صغير.
وإذا احتجت أن تسجل حسابك أو طلب منك اختيار كلمة سر للدخول، تأكد من اختيار كلمة سر آمنة تحمى بياناتك الشخصية. ويفضل أن تجمع أقصى قدجر من المعلومات عن البائع قبل أن تتعامل معه. وإذا كان الموقع يتيح لمستخدميه أن يضيفوا تعليقاتهم أو اقتراحاتهم، تأكد من قراءة التعليقات التى تركها المشترون والبائعون الآخرون. وغالباً ما يكون الباتئع الذى حصد أعلى كمية من الأصوات أو أكبر عدد من التعليقات الإيجابية هو الأفضل سمعةً ويمكنك أن تثق فيما سيقدمه لك.
وعليك ألا أن تنخدع بأية غرامات أو مبالغ إضافية عليك دفعها بما يخالف اتفاقك مع البائع، ويستحسن أن تستخدم وسائل الدفع التى ينصح بها الموقع التجارى، خاصةً أن بعض خدمات تحويل الأموال إلكترونياًُ قد لا يسهل تتبعها أو اقتفاء أثرها، لذا تصبح فرصة للمحتالين عبر الإنترنت.
3. ما الذى يشير إليه البنط الصغير؟
تقع عليك مسئولية قراءة الأحكام والشروط الخاصة بعملية الشراء التى ستقوم بها، وقد تحتاج إلى الضغط على رابط يأخذك إلى صفحة منفصلة تحتوى على الأحكام والشروط، إلا أنك ستجدها بسهولة. ويجب أن تكون هذه الشروط واضحة ومحددة وعليها أن تتضمن التالى:
ما إذا كان المنتج أو الخدمة التى ستشتريها تخضع للضمان أو التأمين
ما إذا كان البائع يملك سياسة لإلغاء عملية الشراء واسترجاع المنتج، وما إذا كان سيرد لك أموالك
البدائل المتوافرة لك فى حال كان المنتج الذى طلبته غير متوافر لدى البائع
وفى العمليات التجارية الإلكترونية، غالباً ما يقوم المشترون بتوقيع الهقد من خلال الضغط على زر "أوافق". ويُنصح بأن تقوم بطباعة أية استمارات قمت بملئها إلكترونياً والاحتفاظ بنسخ من أية مراسلات إلكترونية حول عرض الشراء الذى قبلته، وفى حال وجود مشاكل، ابرز العقد للبائع لضمان حقوقك.
4. هل هناك أية مبالغ أو غرامات إضافية؟
تأكد من التكلفة الإجمالية التى ستتحملها فى عملية الشراء، واسأل نفسك بعض الأسئلة:
هل يتضمن السعر الإجمالى التوصيل والتأمين والتركيب؟ وهل هناك تكلفة مستمرة سوف تضطر لتحملها ؟ عليك ألا توافق على دفع مبالغ غير محددة سلفاً من بطاقتك الائتمانية.
هل هناك أية ضرائب أو جمارك؟ وما هى العملة المستخدمة فى عملية الشراء؟ (خاصةً أن بعض الشركات المحلية قد تعرض أسعارها بالدولار الأمريكى)
5. هل تأكدت من طلب الشراء الذى وضعته؟
بعدما تتأكد من السعر الإجمالى، تأكد من أن طلبك قد تم وصفه بدقة للبائع قبل أن تقوم بالدفع. وتقوم الشركات التجارية ذائعة الصيت بتقديم ملخص للمشترين يصف لهم الطلب الذى وضعوه قبل أن يغادروا الموقع، حتى يتأكدوا من صحته، وبهذا، يسهل للمشترين أن يغيروا من الطلب قبل الدفع.
6. هل عملية الشراء آمنة؟
عليك أن تتأكد من عملية الدفع الإلكترونى آمنة. وتقوم الشركات التى تقدم عملية دفع إلكترونى آمنة بإعلام المشترين - قبل أن يقوموا بتقديم بيانات بطاقتهم الائتمانية - وطمأنتهم بأن بياناتهم لن تتعرض للسرقة.
تستطيع التحقق مما إذا كانت الصفحة الإلكترونية التى تتصفحها آمنة أم لا من خلال علامة "القفل" أو "المفتاح" والتى ستجدها فى متصفحك أو من خلال وجود https وليس http فى عنوان الموقع.
ولسوء الحظ، قد يتمكن المحتالون من وضع علامات أو رموز توهمك بأن الموقع آمن، لذا لا تستمر فى عملية الشراء فى حال وجود أية شكوك حول الموقع، ولتجنب خطر الاحتيال، يرجى قراءة بعض الإرشادات التى سيرد ذكرها لاحقاً.
7. متى سأستلم المنتج الذى طلبته؟
عليك أن تطلب من البائع أن يخبرك بالتاريخ المتوقع للاستلام، وإذا تأخر وصول المنتج، اتصل به وتأكد ما إذا المنتج فى طريقه إليك.
8. ماذا لو لم أكن راضياً عما استلمت؟
إذا واجهتك مشكلة فى المنتج أو الخدمة التى قمت بشرائها، فستعمد البدائل المتاحة لك على عدد من العوامل:
إذا ما كان البائع أو الشركة موجودة داخل قطر أم بالخارج، إذ أن المشتريات من الشركات القطرية تخضع للقانون القطرى والتى لا تنطبق على المشتريات من الخارج
ما إذا كان التأمين يغطى العيب أو المشكلة الموجودة فى المنتج أو الخدمة
ما إذا كان البائع يملك سياسة للاسترجاع أو الاستبدال
ما إذا كان بإمكانك أن تسترد المبلغ الذى دفعته أو تستبدل المنتج.
هناك العديد من الشركات التى تملك سياسات خاصة بخدمة العملاء والتى قد تندرج ضمن الالتزامات القانونية لها أو قد لا تكون جزءاً من تلك الالتزامات. وستجد التفاصيل فى المواقع الإلكترونية لهذه الشركات أو من خلال الاتصال بها.
9. كيف سيتم التعامل مع بياناتى الشخصية؟
إن سرية بياناتك الشخصية من أهم الأمور التى عليك وضعها فى الحسبان أثناء عملية الشراء.
إذا كنت على دراية وعلم بكيفية تعامل البائع مع بياناتك الشخصية، فستكون أقل عرضة للرسائل المقتحمة والمخترقة لخصوصيتك.
ولحماية بياناتك الشخصية عند التسوق عبر الإنترنت، اتبع الخطوات التالية:
تعامل فقط مع المواقع المواقع التى تملك سياسات واضحة للخصوصية والتى يجب أن تسرد تفصيلاً نوع البيانات التى يحتفظ بها البائع وكيفية استخدامه لهذه البيانات
قم بتركيب برامج الكمبيوتر التى تحمى بياناتك وتضمن خصوصيتها، كبرامج مكافحة الفيروسات والتجسس وبرامج الحائط النارى ومزيلات الكوكيز.
لا توافق على التعامل المستقبلى البائع عند ملئك لاستمارة الشراء إلكترونياً إلا إذا وددت إستقبال المواد الدعائية منه.
قم بالإدلاء بالمعلومات التى تود الافصاح عنها ولا تدلى بأكثر مما ترغب فى إعلام البائع به.
استخدم بريد إلكترونى غير بريدك الشخصى عند استخدامك للإنترنت حتى تمنع المحتالين من اختراق خصوصية بياناتك.
10. هل اتخذت الخطوات اللازمة لتجنب الاحتيال الإلكترونى؟
لسوء الحظ، لا يخلو الإنترنت من المحتالين والمخترقين، والذين قد يستفيدوا من طريقة عمل الإنترنت ليصلوا إلى بياناتك الشخصية.
إن أغلب الرسائل المخترقة تتطلب منك القيام بخطوة ما، وقد يتم خداعك بأن يطلب منك إرسال مبلغاً من المال لشخص معين لغرض كاذب، وقد يطلب منك الإدلاء ببياناتك الشخصية لأشخاص تكتشف فى النهاية أنهم محتالون. ويعتمد المحتالون على عدم درايتك بما يجب أن تقوم به قبل الشراء عبر الإنترنت كالتحقق من المنتج أو طلب النصيحة من المختصين.
والإرشادات العامة فى ذلك الإطار هى:
إذا كان العرض شديد الاتقان بشكل قد يوهمك بأنه غير حقيقة، فمن الجائز أن يكون كذلك بالفعل.
استخدم حدسك لتعرف ما إذا كان العرض يشوبه الاحتيال.
احصل على النصيحة من جهة مستقلة خاصة إذا كان العرض يتضمن دفع المال أو قضاء الوقت أو نوع من الالتزام منك كمشترى.
لا توجد عروض حقيقية ستجعلك ثرياً بين ليلة وضحاها، إن هذه العروض دائماً ما تكون محتالة.
لا توافق على العروض دون التريث والتفكير ملياً، اخبر البائع بأنك ما زالت تدرس العرض أو تحتاج إلى نصيحة من جهة محايدة قبل اتخاذك للقرار.
لا ترسل مالاً أو تدلى بأرقام البطاقات الائتمانية أو بيانات حسابك البنكى لأى شخص غير موثوق به
تحقق من إيصالات حسابك الشخصى وحسابك البنكى حينما تستلمها، وإذا وجدت معاملة لم تجريها، اخبر بنكك فوراً.
احفظ بطاقتك الائتمانية وكروت أجهزة الصرف الآلى فى مكان آمن، ولا تخبر أحداً بالأكواد الخاصة بها، ولا تكتبها فى أى مكان حتى لا تكون عرضة للسرقة.